مغارب نيوز جريدة إلكترونية مغربية تجدد على مدار الساعة - المغرب - - magharebnews - est une source centrale d'informations et de nouvelles sur le Maroc.

رأس مدير منظمة الصحة مطلوب حيا أو ميتا من أمريكا واليابان

75

قسم التحرير / أ ف ب /  (رويترز)

يواجه مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، انتقادات ودعوات إلى الاستقالة، إثر اتهامه بالوثوق بشكل كبير في معلومات الصين، خلال أزمة فيروس كورونا المستجد.

ترامب يهدد بوقف تمويل المنظمة نهائيا إذا لم تقم بإصلاحات

ففي خطوة جديدة، أمهل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاثنين منظمة الصحة العالمية 30 يوما لإجراء “تحسينات جوهرية كبيرة” قبل تعليقه التمويل الأمريكي للمنظمة الأممية بصفة دائمة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أصدر في 14 أبريل، تعليمات لحكومته بتعليق تمويل منظمة الصحة العالمية، مؤقتا على الأقل، بسبب طريقة تعاملها مع أزمة فيروس كورونا، متهما إياها بالانحياز إلى الصين وبالتستر على مدى فداحة فيروس كورونا المستجد ، وبسوء إدارة الأزمة التي تسبب بها ، معتبرا أنها “فشلت في القيام بواجبها الأساسي ويجب أن تخضع للمساءلة” .

ونشر ترامب تغريدة على تويتر أرفقها بصورة عن كتاب أرسله إلى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس غيبريسوس جاء فيه أنه “إذا لم تلتزم منظمة الصحة العالمية إدخال تحسينات جوهرية في غضون الثلاثين يوما المقبلة سأحول تجميدي المؤقت لتمويل الولايات المتحدة لمنظمة الصحة العالمية إلى تجميد دائم وسأعيد النظر في عضويتنا في المنظمة” .

بومبيو يلوح بشرطه لـ”إصلاح” منظمة الصحة العالمية

الى ذلك واصل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو هجومه ، في تصريحات أدلى بها بومبيو لقناة “فوكس نيوز” الأمريكية ردا على سؤال عما إذا كان يعتبر أن مسؤولي منظمة الصحة العالمية عاجزون عن الاستجابة للهموم الأمريكية ، على منظمة الصحة العالمية على خلفية تعاملها مع فيروس كورونا، مشيرا إلى أن واشنطن قد تواصل تعليق تمويلها للمنظمة في مسعى “لإصلاحها” . وقال بومبيو: “نعم، هذا صحيح.. و ربما لن تعود الولايات المتحدة لتقديم أموال دافعي الضرائب الأمريكيين لمنظمة الصحة العالمية”، مضيفا: “قد نحتاح إلى إصلاح أكثر جذرية”، في إشارة ضمنية إلى تغيير قيادة المنظمة، بحجة ادعاء المدير العام لمنظمة الصحة الدولية غيبريسوس ، عدم الحاجة لفرض قيود على السفر و تشديده على أن محاولات كبح انتشار الفيروس لا تستوجب فرض قيود على التنقل أو التجارة العالمية، وفي العشرين من مارس الماضي، أثنى على تصدي الصين لفيروس كورونا. وقال إن الصين لم تسجل أي إصابة داخلية في البر الرئيسي وهو إنجاز مذهل، بحسب قوله، “وهذا يطمئننا حول إمكانية إلحاق الهزيمة بهذا الوباء” .

مطالبة سياسيين أمريكيين باستقالة المسئول الدولي

وبحسب صحيفة “ديلي ميل”، فإن سياسيين أميركيين يدعون غيبريسوس إلى الاستقالة، لأنه لم يتعامل بحذر مع البيانات التي قدمتها الصين حول الفيروس، إثر تسجيله لأول مرة في إقليم هوبي، أواخر العام الماضي.
ودعت عضوة مجلس الشيوخ الأميركي، مارثا ماكسالي ، المسؤول الدولي إلى الاستقالة بسبب ما اعتبرته تسترا على الصين.
وأضافت السياسية المنتمية إلى الحزب الجمهوري، إن جزءًا من مسؤولية “قلة الشفافية ” لدى الصين، يقع على عاتق المدير العام لمنظمة الصحة الدولية.
وأوردت أن المدير العام البالغ 55 عاما، “خدع العالم وحاول أن يطمئنه ومدح تجاوب الصين مع انتشار وباء كورونا ، مضيفة أنها “لم تصدق يوما أي شيوعي” .
وأضافت ماكسالي أن هذا التستر وعدم الكشف عن المعلومات بشكل شفاف، أديا إلى وفيات كثيرة كان من الممكن تفاديها في الولايات المتحدة ودول أخرى من العالم ، لذلك عليه “أن يتنحى” .
وأردفت أن المدير العام الإثيوبي حاول أن يقلل من شأن المرض رغم عدد من الأدلة على أن بكين كانت تحاول إخفاء شدته.
وتابعت ، في فبراير الماضي، مثلا، كانت الصين قد سجلت رسميا 17 ألفا و238 إصابة و361 حالة وفاة..

وتواجه الصين ، التي ساهمت العام الماضي قي ميزانية المنظمة بملياري دولار ، اتهاما بعدم الكشف عن العدد الفعلي لمن أصيبوا أو توفوا من جراء فيروس كورونا، ويقول بعض الخبراء إن عدد من لقوا حتفهم بسبب المرض قد يقارب 40 ألفا.

اعتبرته غير ملائم للمنصب.. اليابان تنتقد مدير منظمة الصحة العالمية

قال تارو أسو نائب رئيس الوزراء الياباني، في البرلمان الياباني إن الأصوات المطالبة باستقالة مدير منظمة الصحة العالمية تيدروس غيبرييسوس تتعالى بعد – ما أسماه- فشله في إدارة أزمة كورونا عالميا ، وأن أداءه غير كاف حتى اليوم في التعامل مع وباء كورونا ، مضيفا أنه غير ملائم لمنصب مدير عام منظمة الصحة العالمية.

ثم عاد لطرح سؤال :هل هي منظمة الصحة العالمية، أم منظمة الصحة الصينية ؟ المسئول الياباني فجر قنبلة موقوتة بذات التعرض ، وزاد من ” تقطر الشمع ” بقوله إن الأصوات بخصوص تحولها إلى منظمة صحية صينية باتت تسمع كثيرا.

إخضاع أداء المنظمة لتحقيق مستقل وللمساءلة

من جهته لفت المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس غيبريسوس إلى أنه “مازال هناك طريق طويل للقضاء على الجائحة، وشدد على أن المنظمة “حريصة على الشفافية والخضوع للمساءلة وتطوير نفسها باستمرار، داعيا دول العالم إلى “زيادة مساهماتها في

تمويل المنظمة ، متعهدا بإجراء “تحقيق مستقل في أقرب وقت

ممكن حول أداء المنظمة في مواجهة جائحة فيروس “كورونا ” .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.